diflucan 3 doses

خواطر

جمعية المحامين الكويتية تصدر بياناً تضامنياً هاماً حول قضية الجاسم

بواسطة بوفهد بتاريخ 23.نوفمبر,2009, بتصنيف قانون

بيان صادر من جمعية المحامين الكويتية
بشأن حجز الاستاذ محمد عبدالقادر الجاسم المحامي
 
 ألتزاماً منا بقيم العدل والحرية والمساواة التى كفلها  الدستور  ، وإيماناً منا بأن المتهم برئ حتى تثبت إدانته فى محاكمة عادلة ولمعرفتنا التامة بأن النيابة العامة خصم شريف لا تتعسف فى أستخدام الحق ولا تنساق للصراعات السياسية التى كثرت هذه الأيام فيجب عليها ان تنأى  بنفسها وتتحصن بالحق والقانون بعيده عن التعسف والشخصانية 0
 
 أن حرية الرأى مكفولة بالدستور وقد أعتدنا فى قضايا الرأى أن يتم صرف المتهمين وأخلاء سبيلهم بلا ضمان إلا فى بعض الحالات السابقة والتى أعتبرت وصمة عار فى جبين العدالة الكويتية .
  وساء جمعية المحامين الكويتية ما تم إتخاذه من النيابة العامة ضد زميل لنا من إجراءات أبسط ما تنعت بها بالتعسفيه 00 إذ كيف يقبل أن تباشر النيابة العامة جنحة  سب وقذف عاديه تختص بها الإدارة العامة للتحقيقات ولم يسند للزميل أيه تهم ولم تنسب له أية عبارات تشكل سباً وقذفأ ولم يفرغ شريط الندوة 0
وعندما أعتصم بالصمت المشروع قانوناً 00 أخلى سبيله بكفالة مالية عاليه غير مبرره ولا تتناسب مع مجريات التحقيق التى نعرفها جميعاً 0
 
نعلم ويعلم الكافة بأن الزميل الفاضل / محمد عبدالقادر الجاسم  له مكانة اجتماعية مرموقه ولا يتوقع منه أن ينحنى للضغط والحجز ولا نقبل له هذا الأمر ولمعرفتنا التامة بتاريخه السياسى بأنه رجل مبادئ ويتمتع  بملكة قانونية عاليه ويعلم أنه أستخدم حق من حقوقه  المشروعة التى كفلها القانون والدستور ولا يهاب القسر و الاحتجاز 
و تؤكد جمعية المحامين الكويتية على حق الجميع دون استثناء على التقاضى و اللجواء الى جهات التحقيق لتقديم مالديهم من شكاوى                     و تظلمات 0
 
وسواء اتفقنا مع ماطرحه الزميل الفاضل ام لم نتفق ليس له محل فى هذا البيان .
انما نؤكد على حقه كمواطن ان يحظى بإجراءات لا يشوبها التعسف و استخدامه كعقوبه موقته للضغط علية
 و ان جمعية المحامين الكويتية إذ تأكد على حق النيابة العامة بما كفله لها القانون من إجراءات ونقف جميعاً مع هذه الحقوق شريطة عدم التعسف والإنحراف بها ونطالب بالوقت ذاته بسرعة الإفراج عن زميلنا وإحالة الموضوع الى الإدارة العامة للتحقيقات للإختصاص إذ إنها صاحبه الاختصاص النوعى  بشأنها ونطالب الزميل بالصبر والتمسك بهذا المبدأ ونهيب بجموع المحامين وزملاءه الصحافيين بالوقوف الى جانب زميلنا ونحن على ثقة بأن النيابة العامة ستعيد الأمور الى نصابها الصحيح 0
وفى الوقت نفسه فأننا نهيب بأهل الكويت وأصحاب الرأى والكتاب والناقدين أصحاب  الأقلام الحرة ومؤسسات المجتمع المدنى للتكاتف والتضامن مع أخوانهم المحامين لضرورة المبادرة الى التحرك السريع للذود عن الحريات العامة والتصدى لمحاولات التعدى عليها وتقييدها إذ لا يجوز بحال من الأحوال أن تمتنع هذه المؤسسات المدنية عن القيام بدورها المفترض وواجبها الأول 0
وفى الختام نبتهل الى الله العظيم أن يديم على الكويت والكويتيين نعمة الحرية والأمان.
 
                                                          جمعية المحامين الكويتية
                                                                   فى 23/11/2009
 


1 التعليقات على هذه التدوينة

اترك رد

يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة تعليق.

هل تبحث عن شيء ؟

استخدم النموذج في الأسفل للبحث في الموقع:

لا زلت لم تعثر على ما تريد ؟ اضف تعليق في أي تدوينة أو اتصل بنا بأي طريقة كانت , وسوف نهتم بذلك!